IDSC logo
مجلس الوزراء
مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار

البرامج البحثية

بيانات وإحصاءات ومؤشرات

مقالات

مستقبل النظام الدولي والقضايا العالمية ٢٠٢٣

أ. د. عبد المنعم سعيد

الأحد. 29 يناير., 2023

لماذا نبحث عن مستقبل النظام الدولي؟ فـي كل منعطف يمر بالحياة البشرية، وسواء أكان صراعًا أو أزمة أو اكتشافًا، أو متغيرًا جذريًّا من أي نوع، بحيث يطرح التوقع الأولي للعالم أنه لن يصير بعد ذلك كما كان من قبل؛ فإن السؤال الذي يطرحه كل المهتمين بالمستقبل يكون حول كيف سيكون حال النظام الدولي؟ النظام أولًا هو عبارة عن مجموعة من المتغيرات التي تتفاعل مع بعضها بشكل نمطي متكرر، بحيث يمكن مراقبته وملاحظته والتعرف على مدخلاته ومخرجاته. وعندما يكون «النظام» مرتبطًا بالدول فإنه غالبا ما يتسم بالفوضوية، أي أنه نظام سياسي دون حكومة ودون قواعد مستقرة وقيم راسخة. وتحدث هذه الفوضى العالمية لأن كل الدول تتصرف حسب مصلحتها الذاتية، وليس من منطلقات أخلاقية. وباختصار فإن الجزء الأهم في تعريف أي نظام هو توزيع القدرات العسكرية والاقتصادية بين الوحدات المشكِّلة له. وهو الأمر المحدِّد لعلاقات الدول مع بعضها، خاصة تلك القوى الدولية التي يتعدى تأثيرها حدود دولتها إلى بقية دول العالم، وهذه تعرف بالأقطاب، ومنها يستمد شكل النظام الكلي ويتحدد ما إذا كان ذا قطب واحد مهيمن أو قطبين متنافسين أو متعدد الأقطاب، بحيث يسود بينها...

الاقتصاد العالمي: تنبؤات ومسارات في ظل اللايقين

أ.د محمود محي الدين

الأحد. 29 يناير., 2023

في بداية عام 2022 عُقِدت مقارنات بين عشرينيات هذا القرن وعشرينيات القرن العشرين التي شهدت انتعاشًا عقب نهاية الحرب العالمية الأولى وجائحة الإنفلونزا الإسبانية التي قتلت في الفترة من 1918 حتى 1920 ما يُقدر بنحو 50 مليون إنسان من إجمالي سكان العالم حينها الذي لم يتعد 2 مليار نسمة، بما يتضاءل بجانبها ما ألحقته جائحة كورونا من أذى؛ إذ تسببت في موت 6.7 ملايين إنسان من 8 مليارات نسمة تقريبًا يعيشون في عالم اليوم. وبعد حديث مقتضب في بداية العام الماضي عن انتعاش اقتصادي مأمول وأشكال التعافي من تداعيات جائحة فيروس كورونا ومتحوراته، جاءت حرب في شهر فبراير لم تشهدها أوروبا على أرضها منذ الحرب العالمية الثانية.

من جلاسكو إلى شرم الشيخ

أ.نايجل توبينج

الأحد. 06 نوفمبر., 2022

أشارت بلدان العالم في مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة لتغيُّر المناخ (COP26) في مدينة جلاسكو الأسكتلندية، إلى أن هناك شعورًا حقيقيًّا بالحاجة إلى التصدي لأزمة التغيُّر المناخي، من خلال زيادة التزامها بتقليص الانبعاثات الكربونية بنسبة 45% بحلول عام 2030 لتجنب أسوأ الآثار المناخية، وتأكيد التزامها باتخاذ تدابير لبناء المرونة وضمان التدفقات المالية على نطاق واسع. وللمرة الأولى، كانت هناك مشاركة كبيرة من الجهات الفاعلة غير الحكومية، بما في ذلك مدن وأقاليم، وشركات ومؤسسات مالية، والتي يقع على عاتقها دور رئيس ينبغي أن تؤديه في مواجهة ظاهرة التغير المناخي. إنها الشراكة التي تم التنسيق لها في مدينة باريس الفرنسية من قِبل اثنين من رواد العمل المناخي رفيعي المستوى (حكيمة الحيطي، ولورانس توبيانا)، اللتين تعملان مع مئات الشركاء في "شراكة مراكش للعمل المناخي العالمي".

القضية السكانية: مصر بعد الـ 100 مليون

أ.د. ماجـد عثمـان

الخميس. 18 فبراير., 2021

تطور سكان مصر عبر مائة عام تجاوز عدد سكان مصر الـ 100 مليون نسمة، لتصبح الدولة رقم 14 على مستوى دول العالم من حيث عدد السكان، وتأتي الصين والهند في المقدمة، وكل منهما تجاوز 1,3 مليار نسمة، تليهما الولايات المتحدة التي بلغ عدد سكانها نحو 330 مليون نسمة، ثم أربع دول يتراوح عدد سكانها بين 200 و300 مليون، هي: إندونيسيا وباكستان والبرازيل ونيجيريا، ثم سبع دول يتراوح عدد سكانها بين 100 و200 مليون نسمة، وهي: بنجلاديش وروسيا والمكسيك واليابان وإثيوبيا والفلبين ومصر.وقد تغير عدد سكان مصر خلال القرن الماضي، من نحو 13 مليونًا في 1920 إلى نحو 32.7 مليونًا في 1970، ثم إلى 100 مليون في 2020، وخلال القرن الماضي اتجه متوسط الزيادة السنوية إلى الارتفاع عبر الزمن، فقد أضافت مصر إلى سكانها 3.6 ملايين نسمة بين عامي 1920 و1940

أسواق العمل في مصر: نظرة مستقبلية

د. سمير رضوان

الإثنين. 07 يونيو., 2021

مقدمة: نحو منهجية جديدة لدراسة أسواق العمل هناك إجماع على أن الموارد البشرية هي المصدر الأساسي للميزة النسبية للاقتصاد المصري نظرًا لندرة الموارد الطبيعية الأخرى، ومن هنا فقد حظى موضوع "تنمية القوى البشرية " باهتمام كبير عبر المراحل المختلفة لتطور الاقتصاد المصري، وقد كانت مصر من أوائل الدول التي بادرت باستحداث تعداد السكان في عصر الحملة الفرنسية (1798) وتعداد النفوس في عهد محمد علي (1805- 1849)، وإن كانت هذه محاولات محدودة، إلى أن تم أول تعداد شامل في 1882، واستمر كل عشر سنوات تقريبًا إلى الوقت الحاضر. ولكن يلاحظ أن البيانات لم تتعد حصر أعداد القوى العاملة دون الدخول في التفاصيل، واستمرت منهجية الحصر العددي إلى أن جاء تقرير "بتلر" في عام 1932، والذى أرسى أسس اقتصادات العمل بما فيها الأجور وظروف العمل

من الهادئ إلى المتوسط .. مصر وتحولات الاستراتيجية البحرية

أ.د. محمد كمال

الثلاثاء. 26 أكتوبر., 2021

يشهد العالم هذه الأيام تحولات استراتيجية كبرى على مستوى الفكر ومستوى الممارسة، أحد أبرز هذه التحولات يتمثَّل في عودة الاهتمام بالجغرافيا السياسية أو ما يسمى بالجيوبوليتكس، والواقع أن المنظور الجغرافي ليس جديدًا على الفكر الاستراتيجي، فهناك النظرية الشهيرة المرتبطة بالجغرافي الإنجليزي "ماكيندر" (مؤسس الجغرافيا السياسية) والذي يربط بين قوة الدولة وسيطرتها على مناطق جغرافية معينة، ومقولته الشهيرة إن من يسيطر على كتلة اليابسة الأورآسيوية يستطيع السيطرة على العالم، ونظرية "الفريد ماهان" التي تربط بين قوة الدولة والسيطرة على البحار، وغيرها. وقد شهدت النظريات الجغرافية للعلاقات الدولية تراجعًا بعض الشيء نتيجة التقدم التكنولوجي، وظهور حاملات الطائرات والصواريخ طويلة المدى، والتي حيَّدت عنصر المسافة الجغرافية، ولكن نشهد في السنوات الأخيرة عودة الاعتبار للمنظور الجغرافي، والذي تمثَّل في صدور عدد من الكتب المهمة في الموضوع، منها كتاب "تيم مارشال" بعنوان قوة الجغرافيا، والذي ألَّف كتابًا آخر عام 2016 بعنوان سجناء الجغرافيا.

قمة شرم الشيخ للمناخ «أبرز 10 إنجازات»

أ. د. إسماعيل سراج الدين

الأحد. 29 يناير., 2023

جاءت قيادات وحكومات دول العالم إلى شرم الشيخ لحضور مؤتمر المناخ COP27، وحضر معها المنظمات الدولية والأمم المتحدة ومنظمات المجتمع المدني والجمعيات العلمية، وممثلو القطاع الخاص وعدد من التجمعات الشبابية والمهتمة بشؤون البيئة في العالم؛ وذلك لمجابهة مشكلة تغير المناخ التي باتت قضية حياتية للعالم أجمع. ولنا أن نسأل: ماذا أُنجِز في هذا اللقاء الذي دام أكثر من أسبوعين من المناقشات والمفاوضات؟ إنني أرى أن المؤتمر يُحسب له عشرة إنجازات مهمة ستستمر آثارها على ما سيتبعه من مؤتمرات، كما أن هذه الإنجازات سوف تعزز الاتجاهات السليمة من العمل الدولي للتعامل مع مشكلة الاحتباس الحراري في المناخ، وسوف تقوِّم ما كان منحرفًا، وتساعد على تنفيذ مبادرات جديدة لاستكمال ما كان ناقصًا.

الاقتصاد غير الرسمي: بين الدمج أو التكامل

أ.د. فخري الدين الفقي

الأربعاء. 29 سبتمبر., 2021

تهدف استراتيجية التنمية المستدامة 2030 إلى ضرورة بذل مزيد من الجهود نحو دمج الاقتصاد غير الرسمي في الاقتصاد الرسمي والعمل على خفض المعاملات غير الرسمية، وذلك من خلال إعداد قاعدة بيانات شاملة وتوفير حزمة من الحوافز والتشريعات وخلق وكالات تمثل هؤلاء الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين الذين يعملون بعيدًا عن رصد الدولة لنشاطهم الاقتصادي، فضلًا عن إزالة جميع المعوقات التي تقف أمام جهود الدولة لاحتواء هذه الظاهرة الخطيرة. ويقصد بالاقتصاد غير الرسمي أنه مجموعة من كيانات الأعمال المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر غير النظامية التي تزاول أنشطة ذات قيمة اقتصادية في جميع القطاعات الاقتصادية المنتجة للعديد من السلع والخدمات التي يتم تداولها نقدًا بعيدًا عن نطاق سيطرة الجهات الرسمية بالدولة، فهذا المفهوم يقتصر على الأنشطة والمعاملات الاقتصادية المشروعة دون تلك الأنشطة غير المشروعة كزراعة المخدرات وتجارتها، وتهريب الآثار، وتجارة السلاح والبشر، وغيرها من الأنشطة غير المشروعة.

2023.. أزمات مُنقضية وأخرى مُستمرة

أ. د. عليّ الدين هلال

الأحد. 29 يناير., 2023

يُعَد نشوب الأزمات سمة لصيقة بالعلاقات الدولية والإقليمية؛ فما دامت هناك دول يسعى كل منها إلى تحقيق مصالحها الوطنية مستخدمة في ذلك مصادر قوتها المختلفة فإن حدوث النزاعات والأزمات والحروب بينها يصبح أمرًا طبيعيًّا، خاصة أنه لا توجد «حكومة عالمية» أو «سلطة فوق الدول» تفرض إرادتها عليها وتلزمها بسلوك محدد. كانت هذه هي النتيجة التي توصل إليها عالم السياسة الشهير «هانز مورجنثاو» في كتابه «السياسة بين الأمم»، الذي صدرت طبعته الأولى في عام 1948. تبقى هذه النتيجة صحيحة في جوهرها الآن. ورغم تطور قواعد القانون الدولي العام والقانون الإنساني وجهود عشرات المنظمات الدولية والإقليمية من أجل إقرار السلم والأمن الدوليين، فإن ذلك لم يمنع نشوب الأزمات الدولية واستخدام القوة المسلحة من جانب أطرافها.

القوة الناعمة والصناعات الإبداعية والثقافية: “المناخ العالمي وفرص مصر”

أ‌. د. معتـــز خـورشـيـــد

الإثنين. 17 مايو., 2021

تحظى مصر بقدرات عديدة تؤهلها للاضطلاع بدور ريادي على مستوى المنطقة العربية في مجال «القوى الناعمة» بصفتها قوى تسهم في تحول مصر إلى مجتمع معرفي مُبدع، وتدعم جهود التنمية المستدامة، بالإضافة إلى تأكيد الدور المصري في التأثير الثقافي على مستوى محيطها الإقليمي العربي. وتُعرَّف القوة الناعمة (Soft Power) باعتبارها «استقطاب آخرين وجذبهم عبر آليات تقوم على الإقناع والجاذبية، بالاعتماد بشكل أكبر على موارد ناعمة غير مادية؛ مثل الثقافة، والأدب، والفنون، والقيم السياسية، وشرعية السياسات الخارجية، لتحقيق النواتج المنشودة». القوة الناعمة: تتميز القوة الناعمة بمعيارين رئيسين: يعتمد المعيار الأول على «نعومة أساليب ممارسة القوة» التي تعني بالأساس تراجع الطابع المادي وغلبة الطابع المعنوي النفسي الفكري

أهم الإصدارات

قالوا عن المركز

أ.د/ محمود محي الدين

أ.د/ محمود محي الدين

وزير الاستثمار الأسبق

2021
يشهد المركز تطوراً هاماً في القيام بعمله في إتاحة المعلومات من حيث المضمون وطرق العرض. ما يقوم به المركز اليوم يعكس إدراكًه لتزايد أهمية جودة المعلومات ودقة البيانات في عصر التحول الرقمي مع سرعة إتاحتها لمتخذي القرار وعموم الناس.
الدكتور/ عبد المنعم سعيد

الدكتور/ عبد المنعم سعيد

رئيس مجلس إدارة المصري اليوم، ورئيس مجلس المستشارين بالمركز المصري للفكر للدراسات الاستراتيجية

2021
مركز المعلومات ودعم القرار من المراكز المصرية المتميزة التي جمعت ما بين المعلومات والبحث العلمي الدقيق وتقديرات المواقف المتميزة. هو الذراع البحثية لمجلس الوزراء والتي تحتوي على قدرات عالية للتحليل والتقدير والتدبير ومؤخرا فأنها باتت تستعين بقدرات مصرية عالية الكفاءة. لم تكن هناك لا صدفة ولا مفاجأة حينما حصل المركز على جوائز في القدرة والتأثير على صناعة القرار.
الأستاذ الدكتور/ سعيد المصري

الأستاذ الدكتور/ سعيد المصري

أستاذ علم الاجتماع كلية الآداب جامعة القاهرة

2021
مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار له تاريخ عريق في دعم منظومة اتخاذ القرار في مصر، وكان له الفضل في قيادة عملية التحول الي عصر مجتمع المعلومات في مصر، وطرح الكثير والكثير من مبادرات التنمية، وهو بيت العقول الذي يجتذب الخبراء والعلماء المتميزين من مختلف التخصصات. ويمثل المركز وعاء فكريا تبني فيه المعارف والمهارات العلمية من كل المدارس والاتجاهات الفكرية، ويظل مركز المعلومات النافذة الوحيدة التي تطل منها العلوم الاجتماعية لدعم السياسات العامة ولإثبات قدرتها على صناعة التغيير من خلال المعرفة. كما أن...
معالي السفير محمد توفيق

معالي السفير محمد توفيق

سفير مصر الأسبق لدى واشنطن

2021
لمست بشكل مباشر المساهمة القيمة التي يقدمها مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار في مجال دراسات العلاقات الدولية، بتجميع المعلومات، ونشر الدراسات، وشحذ أذهان المتخصصين، وطرح الحلول والتوصيات، باعتباره أحد أهم بيوت الخبرة ومراكز البحث في مصر والعالم العربي. ولاحظت اهتمام المركز بتوظيف وسائل النشر الورقية والإلكترونية والمصورة والمرئية المختلفة لتوصيل رسالته لقطاعات عديدة من الجمهور في الداخل والخارج، فضلا عن دوره في توفير المعلومات والتوصيات لمتخذي القرار بالصورة اللائقة والتوقيت المناسب. كما أسعدني الجهد...
الدكتورة/ أماني الطويل

الدكتورة/ أماني الطويل

مستشار بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية

2021
شكل مركز دعم القرار في الفترة الأخيرة نقلة نوعية في فضاء مراكز الابحاث الاستراتيجية بمصر. وسع من نطاقات الاهتمام البحثي. وركز على الاطر الاستراتيجية. ووفر معلومات أساسية لدوائر اتخاذ القرار والرأي العام على المستويين المصري والعربي.
أ.د/ معتز خورشيد

أ.د/ معتز خورشيد

وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأسبق

2021
منذ ثمانينات القرن الماضي، مازال مركز المعلومات ودعم القرار المصري التجربة الفريدة والمتميزة على مستوى العالم العربي في نظم دعم القرار الحكومي والدراسات المستقبلية وقياسات الرأي العام.

شركاؤنا

تقييم الموقع