IDSC logo
مجلس الوزراء
مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار

الذكاء الاصطناعي وآفاق المستقبل

  الجمعة. 23 سبتمبر., 2022

 الذكاء الاصطناعي وآفاق المستقبل صباح الخير قراءنا الكرام،

يشهد العالم في اللحظة الراهنة طفرة صناعية وتكنولوجية غير مسبوقة للحد الذي دفع إلى تسمية هذه المرحلة من التاريخ الإنساني بـ "الثورة الصناعية الرابعة"؛ كونها ستُغيِّر مستقبل مختلف القطاعات الصناعية والتكنولوجية في الدول كافة وبشكل جذري، وبين التطلعات التي رافقت تلك الثورة في تغيير مستقبل العالم، تظل البشرية في حالة ترقُّب يعتريها الخوف من تداعياتها، والتي لا يمكن تصوُّر مداها.

وإلى جانب الرقمنة، وإنترنت الأشياء، والروبوتات، والواقع الافتراضي، يُعَد "الذكاء الاصطناعي" (Artificial Intelligence) أحد أبرز تجليات "الثورة الصناعية الرابعة"، ويشير هذا المفهوم إلى الطريقة التي يتم بها تصميم الأجهزة والحواسيب والروبوتات بما يجعلها تحاكي قدرات التفكير لدى البشر، من قبيل تحليل البيانات والاستدلال المنطقي والوصول للنتائج بدقة متناهية وسرعة فائقة.

ويناقش العدد الجديد من النشرة الأسبوعية الصادرة عن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار "الذكاء الاصطناعي وآفاق المستقبل"، وذلك بالتطرُّق إلى مفهوم الذكاء الاصطناعي، والمفاهيم وثيقة الصلة من قبيل مفهوم التعلُّم الآلي، والحوسبة السحابية، وكذا التعلُّم المُتعمّق أو العميق، كما يستعرض العدد أبرز الحقائق والإحصائيات حول الذكاء الاصطناعي، وتصنيفات الذكاء الاصطناعي، علاوة على تطبيقاته في القطاعات المختلفة، كما يناقش العدد أيضًا أهم مميزات ومخاطر استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، وينتهي ببلورة أبرز الاتجاهات المستقبلية لتقنيات الذكاء الاصطناعي.

 
لتصلك النشرة الإلكترونية لمركز المعلومات صباح كل يوم "مجاناً" على بريدك الإلكتروني يرجى التسجيل والاشتراك في المكان المخصص داخل موقع المركز.

تقييم الموقع